Tuesday, February 21, 2006

آلام المرة الاولى

للمرة الاولى لذة ساحرة وألم موجع..كثيرة هى المرات التى اكتشفت فيها ذلك الالم .. احاول تذكر مراتى الاولى
تلك المرة الاولى عندما اكتشفت ان امى حامل للمرة الثانية وانها يمكنها ان تنجب طفلة غيرى..تلك المرة الاولى التى رايت فيها رشا ،وتبولت فى فراشى تقليدا لها ، واخذت ارضع مثلها من صدر جارتنا التى هاودتنى وفعلت..وقتها شعرت باننى اطرد من عالمى، وان آخر يمكنه ان ياخذ مكانى بالاتفاق مع امى
والمرة الاولى التى اكتشفت ان الكبار يمكنهم ان يرتكبوا اخطائا اكثر فظاعة مما نرتكبه نحن الصغاروذلك عندما كانت تكذب المدرسة امام الموجه التعليمى وتقول اشياء بالكذب وكانت تخفى العصا التى تضربنا بها عندما ياتى المفتش وتجعلنا نكذب ونقول اشيائا غير حقيقية ..يومها شعرت بان الكبار افاقين وان العالم مليىء بالاخطاء التى لا تغتفر
وتلك المرة التى اكتشفت فيها ان العالم مليىء بالاثام بعد اول مكالمة تليفونية تلقيتها وبها معاكسة سخيفة ..وبكائى بشكل هستيرى لانى سمعت كلاما ما كنت اتخيل وجوده فى دنيانا الفاضلة
ذلك الالم الاول عندما اكتشفت ان حكومتنا موالسة، وان الشرطة ليست فى خدمة الشعب ، وان الضابط ليس انسانا ،وان رئيس الجمهورية ليس ابا، و زوجته ليست هى المراة التى كانت تجلس فى حفلات صفاء ابو السعود وتطرب مثلنا عندما كانت تغنى صفاء يا صحابى وصحباتى
تلك المرة التى اكتشفت فيها بان الوطن لا ينبض، واننا مزيفون ،و المثقف مهادن، واننا بلا علماءوبلا آباء حقيقيون
تلك المرة التى اكتشفت فيها ان الحب والزواج اشياء عادية وان عمرو رغم انه يحبنى واننى احبه الا اننا عاديون ..علاقة جميلة قد تصبح عادية يوما ما
وتلك المرة التى اكتشفت فيها اننا عابرون ولسنا مخلدون فى هذه الدنيا ..فلا معنى للالم

15 Comments:

Blogger bluerose said...

جميلة قوي يا رضوى
عجبني اكثر كلامك عن مشاعرك الطفولية المختلطة لما اتولدت اختك
و الدرس الاول من المدرسة (التي هي اعتقد اخت مدرسينا جميعا) في امكانية عمل اي شيء بشرط اخفاؤه
مودتي و تقديري يا رضوى

4:40 AM  
Anonymous عبدالله النديم said...

بصراحة يارضوى المرة الاولى دايما ليها سحرها يمكن يكون برده متولدة عن المهاوصعوبتها
وموضع عاديتك انتى وعمرو ده ماتقلقيش منه ابدا
العادية قمة الجمال
انا كانت علاقتى مع خطيبتى غير عادية والنتيجة زى مانتى عارفة
خليكم على طبيعتكم وهتستمروا وانا اللى هكتب عن المرة الاولى
المرة الاولى انك تجيبى زعفل عمرو
:)))

5:10 AM  
Blogger بعد الطوفان والجو شبورة said...

لذة المرة الأولى التى أقرأ فيها كلمات كنت على وشك قولها قالها شخص لا أعرفه .. عن لذة يُتم المرات الأولى ... أتضامن معك دون شك .. و أحييكِ

7:07 AM  
Anonymous Anonymous said...

كنت بفكر بقالى فترة فى اللى اتكلمتى عنه يا رضوى,,,كأجراء وقائى لعقلى ومشاعرى قررت الا اندهش او اصدم من اى من تلك الاشياء(الاول مرة )
اول مرة اكتشف فيها ان الاصدقاء ممكن تخون ,,اول مرة اكتشف فيها الكذب يحيى ويتنفس بيننا ,,اول مرة اقابل احد ذو الاقنعة ولا اكتشف ذلك الا عندما سقط منه احداها سهوا امامى ,,
عارفة حكاية المرسات دى,,,كنت بخجل بشدة من كذب او نفاق اى منهم واحاول البحث عن تبرير ,,او اوهم نفسى انها حالة واحدة,,,لكن الايام تكفلت بمهمة اعلامى بالحقيقة
يبدوى انكى مثلى تخافى ان تكونى مجرد -عادية-

walaa

8:44 AM  
Blogger إنسان said...

كنتم بتقولوا علي رشا انها بتدور علي النكد بدبوس !! يا عالم الدنيا حلوه
يأس يأس يأس ليه كده هه ؟ و علاقتك بعمرو مش عاديه و مش هتبقي عاديه الا لو انتي عايزاها تبقي عاديه و زي ما قلت لرشا بلدنا دي بلد اللا منطق انا بقيت اضايق لما الاقي حاجه منطقيه فيها و بستمتع باللامنطق بتاعها و بضحك علي الشرطه اللي مش عجباكي و علي مبارك و مراته
مش تزعلي مني ف الكلمه دي ... ربنا معاك يا عمرو
المره الجايه عايز احس شويه سعاده و تفاؤل في كلامك
الحاجه الحلوه هنا ان اسلوبك فعلا جميل

1:40 PM  
Blogger Omar Ali said...

المرات الأولى ليست الأصعب ولكن عندما يكتشف الانسان أنه لا يوجد شيأ نقيا تماماً فان ذلك مرعب و محرر جداً فى نفس الوقت

4:34 PM  
Blogger Nouran said...

الواحد هوا اللي بيشوف دنيته زي ماهوا عايزها وانا اظن ان انت وعمرو لا يمكن تكونوا عادي انتوا مش عادي
وكلامك عن لما يبقى ليكي اخت او اخ لاول مرة كل الاطفال بيحسوا بيه لكن لما نكبر بنلاقيها حاجة جميلة ان يكونلك حد تكلميه او تتخنقي معاه يعني انا كنت بقعد ع روان اول ما اتولدت شفتي العدوانية
واما عن المدرسين اللي المفروض قدوة لينا مش حاسيين بده والمدرس هو المدرس ع مر السنين وان كان لكل قاعدة شواذ

6:55 AM  
Blogger ayman_elgendy said...

في داخل فيضان الحياة المتلاحق تمر قد تمر الاحداث علينا متسارعة دون ان نلحظها ولكن يبقي تأثيرها علينا بداخل بؤرة في مكان خفي بداخلنا تغير فهمنا لعالمنا الخارجي من شخوص و موجودات مواقف تتكرر ولكن يتغير رؤيتنا لها.يمكن ان ننسي المرة الاولي لكل الاحداث التي مرت بنا سؤاء اكانت مرات اولي لحوادث جيدة او سيئة لكن عملية الحفر و النحت في اللاوعي يبقي مستمرة في صيرورة غريبة لدرجة انها قد تصل لدنيا احلامنا لتجد الحلم يعبر عن اشياء انت لا تفكر فيها فعليا لكنها مترسبة بداخلك من اثار بصمات الحياة واحداثها علينا
ولكن صدقيني يا اخت رضوي قد تأتي لحظة للفرد(وقد لا تأتي بل هي غالبا لا تأتي)تمثل لحظة كشف و رؤية للحياة .هي لحظات معدودة تري فيها الحياة بزيفها وخداعها والامها..ذلك الزيف الذي يحتوي حتي الاشياء التي نعتبرها جميلة في حياتنا مثل الحب والصداقة فتجدها جميعهااشياء لها نشوتها التي سرعان ما تزول وتجد بعدها كل شيء عادي...وتصير تلك الاجابة (عادي)ملازمة لكل الاسئلة عن احوالك واخبارك.........انها الحياة يا صديقتي.....انها الحياة...محض ضلالات

9:13 AM  
Blogger Nouran said...

رضوى انا عرفت مين بابا هو قالي وبما اني معرفش ايميلك قولت اقولك هنا طلع الشاكوشhummer
ونأسف للازعاج

7:58 AM  
Blogger 451 فهرنهايت said...

اّلام المرة الأولى
أكيد لها خصوصيتها وتميزها
بس ماذا عن اّلام تاني مرة , وعاشر مرة , والاّلام المزمنة دوما؟
هل تقل؟ هل نتعود؟ هل نكف عن الاحساس أم نستعذب الألم؟
يمكن سؤالي مالهوش علاقة بكلامك بالضبط .. لكن كلامك عن أول لحظة عموما (مفرحة أو مؤلمة)خلاني أتساءل عن مصير اللحظات القادمة الشبيهة خصوصا اذا كان الحب نفسه سيفقد معناه ويتحول لمجرد علاقة ثنائية تقليدية
كلامك جميل .. بس ياريت تحتفظي لنفسك ولو بخاتم دهب عزيز عليكي تفتحيله العلبة القطيف مخصوص , وتتأمليه من وقت لاّخر بدون ماتقولي (وايه يعني؟ ماهو راح ولا جه خاتم وخلاص؟)
ربنا يوفقك

10:22 AM  
Anonymous Anonymous said...

I have been looking for sites like this for a long time. Thank you!
»

6:24 PM  
Anonymous Anonymous said...

Very cool design! Useful information. Go on! » »

5:43 AM  
Anonymous Anonymous said...

You have an outstanding good and well structured site. I enjoyed browsing through it » »

7:22 PM  
Blogger rita said...

~「朵語‧,最一件事,就。好,你西....

6:43 AM  
Blogger 贝贝 said...

The Tax Return Crack-Up<3>
Granted, there are usuallyMicrosoft Office 2010write-ups when presidential contenders make their tax returns available, but the coverage falls far short of the Office 2010
full court press (pardon the pun) that the Clintons have received. What's Microsoft Office 2007different now?Office 2007One possibility is that most upper middle class Democrats, and therefore most Microsoft OfficeOffice 2007 keyeditors and reporters of our nation's big papers as well as Office 2007 downloadtelevision producers, are Obama supporters who think that Hillary should hurry up Office 2007 Professionaland drop out of the race already.Microsoft outlook
Microsoft outlook 2010Whom elite liberals are pulling for really does shape political coverage in ways

4:43 PM  

Post a Comment

<< Home

eXTReMe Tracker